أخبار محلية

متى يدخل لبنان في الظلام؟

المصدر: ليبانون ديبايت

“تخيّل حياتك بلا كهرباء، وبلا إنترنت، وبلا تلفون، ودون مستشفى، وبلا لقاح… أنا شخصيا أشعر أن ذلك سوريالياً

ليس طبيعياً أن تعيش في القرن الـ21 بلا كهرباء”، هذا ما قاله وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الاعمال

ريمون غجر، بعد لقائه رئيس الجمهورية ميشال عون يوم 11 آذار. واليوم، يا معالي الوزير أتت هذه اللحظة، وما

تخيّلته سيصبح واقعاً، وسنعيش في القرن الـ21 من دون كهرباء.

يقول رئيس لجنة الاشغال العامة والنقل والطاقة والمياه النائب نزيه نجم، في حديث عبر “ليبانون ديبايت”، انه “”إذا

ما في حكومة خلص البلد”، والمشكلة حقيقية وكبيرة، إذ أن لا مال ولا موزانة، والمواطن يخسر والدولة تخسر

والنتيجة “كوما””.

وتابع: “اجتمعتُ اليوم مع النائب قاسم هاشم ووزير المالية في حكومة تصريف الأعمال غازي وزني ووزير الطاقة والمياه، وبحثنا في موضوع الكهرباء ونعمل على حل موقت ريثما يتخذ المجلس الدستوري قراره في عملية الطعن”، آملاً “ألا يستغرق المجلس فترة الشهر لإصدار القرار، لأن الوضع لا يحتمل”.

وكان المجلس الدستوري قد قرر وقف مفعول القانون رقم 215/2021 (قانون منح مؤسسة كهرباء لبنان سلفة خزينة) المنشور في الجريدة الرسمية في العدد رقم تاريخ 15/4/2021.

وعن تاريخ بدء العتمة تدريجيا، قال نجم: “إذا توقفت المعامل الكبيرة عن العمل، من الممكن أن تبدأ العتمة قبل 15 أيار، وإن اتًّخذ قرار تخفيض ساعات التغذية من 12 ساعة إلى 8 ساعات، يمكن إضافة 10 أيام من دون عتمة، وإن خُفضت إلى 6 ساعات، قد نصل إلى نهاية الشهر قبل أن ندخل في العتمة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى