أخبار محلية

بالصورة : رصدته الكاميرا وهو يحمل على كتفه غطاء “الريغار” في أحد شوارع بيروت.. وهذا ما حصل

أفادت دائرة العلاقات العامة في بلدية بيروت في بيان:  
بتاريخ 02-5-2021، وبعد توافر معلومات لقيادة فوج حرس بيروت مفادها  أن أحد الأشخاص  شوهد يتجول في محيط  منطقة الرحاب- حي الحرش (خارج نطاق مدينة بيروت)، وهو يحمل غطاء حديدي عائد لإحدى الريغارات المسروقة من شوارع مدينة بيروت، تم الاستحصال على مقطع فيديو من أحد كاميرات المراقبة التي رصدته وهو يحمل على كتفه غطاء الريغار متوجهاً  به سيراَ على الأقدام الى إحدى بور الخردة في المحلة بهدف بيعه  ولكنه لم يتمكن من ذلك كونها كانت مقفلة، وبعد ورود معلومة  الى أحد ضباط  فوج الحرس عن نية هذا الشخص التوجه الى بورة للخردة تقع ضمن نطاق مدينة بيروت في محاولة منه لبيع غطاء الريغار، على الفور تم إرسال عناصر من فوج الحرس باللباس المدني حيث كمنوا له على أطراف منطقة أرض جلول (ضمن نطاق مدينة بيروت)، وفور وصوله إلى المكان لم يكن غطاء الريغار بحوزته، أعطيت الأوامر الى عناصر الحرس بإلقاء القبض عليه، واقتياده الى قيادة الفوج للتحقيق معه، وتبين أنه لبناني الجنسية يدعى (م.م) ملقب بـ “السيسي” سبق أن أوقفته القوى الأمنية بتهمة تعاطي مادتي السيلفيا والكيف، وهو أحد أفراد شبكة  متخصصة بسرقة وتسهيل  بيع أغطية الريغارات وقد اعترف انه قام بمساعدة شخص آخر يدعى (غ.غ)، سوري الجنسية على نقل أغطية الريغارات المسروقة بهدف تسهيل بيعها وهذا ما حصل فعلاً فقد تم بيع غطاء  الريغار الى المدعو (ف.ش) فلسطيني الجنسية داخل إحدى بور الخردة التي تقع على أطراف منطقة الرحاب، وبناءً لتوجيهات محافظ مدينة بيروت القاضي مروان عبود، تم تسليم الموقوف الى المراجع المختصة لإجراء المقتضى القانوني. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى